انطلق الأستاذ سعيد ضياء من قوله تعالى إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيرا، في الموسم الثاني من سلسلته “خير نساء العالمين” التي خصص حلقتها الأولى للحديث عمن ما يزال حبها في قلوب الملايين وابنة خير المرسلين “فاطمة الزهراء بنت أبيها” رضي الله عنها.

وأنشد يقول:

يا آل بيت رسول الله حبكم.. فرض من الله في القرآن أنزله

يكفيكم من عظيم الفخر أنكم.. من لم يصلي عليكم لا صلاة له

ومضى ضياء يتحدث عن الزهراء قائلا؛ هي بضعة من المصطفى، هي ذرة عقد المحبة والوفا، ذخر وعفاف وقلب صفا، وعلى سطح الروح طفا، وإلى الأنس بالله هفا، هي فاطمة البتول، هي الزهراء بنت الرسول، هي خير مما قيل عنها وخير مما سأقول، هي بنت أبيها هي حبيبة أبيها هي كذلك أم أبيها، رضي الله عنها.

https://www.facebook.com/ChahedTv/videos/130158382281449

طالع أيضا  حكمة وبيان| أبكيك هل من عزاء (فيديو)