نظمت ساكنة مدينة تطوان أربع وقفات مسجدية متفرقة اليوم، الجمعة 18 دجنبر 2020 بمساجد المدينة بعد صلاة الجمعة، نددت من خلالها بالتطبيع المغربي الرسمي مع الكيان الصهيوني الغاصب مباشرة بعد صلاة الجمعة.

الوقفات التي نظمت تحت شعار “فلسطين أمانة والتطبيع خيانة”، شهدها كل من حي الملاح بالمدينة العتيقة وحي السدراوية وحي كرة السبع، بينما تعرضت الوقفة المنظمة بحي الباريو لقمع المشاركين بالضرب والرفس، كما تم تمزيق الملصقات التضامنية واعتقال مشاركين قبل لأن يتم إطلاق سراحهم بعد ذلك.

وشهد حي الباريو إنزالا أمنيا مكثفا للقوات العمومية التي طوقت جميع المخارج والمداخل المؤدية إليه، وتم منع أي تصوير لحدث التطويق والقمع.

 

 

طالع أيضا  المقاصد من الحفاظية إلى المطلبية