إلى روح أخينا الكبير سيدي الحسن أجلابي رحمه الله رحمة دائمة

 

أخي لماذا تركت القلب للألمِ*** قل لي لماذا أخي يا دوحة الكرمِ

ودعتنا مسرعا لله في عجل***ودعتنا صامتا من دونما كلم

يا عاشقا قد تسامى في محبته***أين ابتسامك للإخوان كالنغم

الكل عندك أولياء تعظمهم***تهفو لخدمتهم بالعشق يضطرم

***

يا نخلة مدها الرحمن من أمد *** حتى غدت يا لها بالحسن تتسم

من اسمك الحسن قد حزت منزلة*** جُلى أيا صاحب الإحسان والشيم

جلاب للخير ما أبهى مجالسه*** للمؤمنين بلا ضير ولا سأم

تهوى طريق السنا من أجل رفعته*** فتحت بيتك بالأشواق يرتسم

***

طوبى لك اليوم في قرب وفي رغد *** في صحبة لا تزال اليوم غير ظمي

هذا الإمام الذي أحببته فرح *** يلقاك يا يا نصير الحق في الظلم

والمصطفى يا جمال المصطفى قمر *** قد جاء للحسن الجميل يستلم

والله راض لماذا الحزن والألم   *** طوبى لكم يا أخي في قمة النعم 

طالع أيضا  د. متوكل: نحن موجودون حيث كانت هناك مطالب مشروعة ومستعدون للتعاون مع كل الأطراف الجادة