تعتزم دائرة الأوقاف الإسلامية في مدينة القدس فتح أبواب المسجد الأقصى المبارك أمام المصلين انطلاقا من الأحد المقبل، مع مراعاة شروط السلامة الصحية التي تفرضها أزمة كورونا.

وسبق لمجلس الأوقاف أن قرر منذ يوم 23 مارس الماضي، تعليق دخول المصلين إلى المسجد بعد انتشار فيروس كورونا في الأراضي الفلسطينية.

وأكدت دائرة الأوقاف في بلاغ لها أمس أنها قامت بوضع الإجراءات اللازمة لعودة الوضع الطبيعي للمسجد بشكل تدريجي. ولقد قامت بتنظيف ساحات وأروقة المسجد وتعقيمها، تمهيدا لفتحه.

وقرر مجلس الأوقاف بالقدس الأسبوع الماضي رفع تعليق دخول المصلين إلى المسجد الأقصى، بعد عطلة عيد الفطر، بعد الانحسار النسبي لانتشار فيروس كورونا، بالتشاور مع الجهات الطبية المختصة.

جدير بالذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في كامل فلسطين (الضفة الغربية بما فيها القدس وضواحيها وكذا قطاع غزة)، بلغ 613 إصابة، بعد تسجيل 5 إصابات جديدة في الخليل و3 في قطاع غزة اليوم الأربعاء.

طالع أيضا  إخلاص النية لله عز وجل.. من أجل رباط مفتوح في ظل حجر صحي إلى أجل