يستمر برنامج الاعتكاف الرمضاني الذي تنظمه جماعة العدل والإحسان لأول مرة عن بعد، في برنامجه الإيماني التربوي، بدروس ومواعظ وتوجيهات، فضلاً عن البرنامج الفردي توجهاً لله عزو وجل بالفرض والنفل بالصلاة والذكر وقراءة للقرآن.

وسيكون المشاركون من مرابطين ومرابطات، وعموم المشاهدين، على موعد مع برنامج جديد في اليوم الثالث الموافق للجمعة 21 رمضان، 15 ماي 2020.

ففي الجلسة الأولى، التي تُبث بعد صلاة الظهر، يُعرض شريط للإمام المجدد عبد السلام ياسين رحمه الله تحت عنوان: الاعتكاف منطلق مسيرة جديدة، يعقبه تعقيب الأستاذ علي تيزنت الباحث في علم الاجتماع الديني، وعضو مجلس شورى جماعة العدل والإحسان.

فيما تشهد الجلسة الثانية التي تعقد بعد صلاة العصر على الساعة 16:30 مساءً، موعظة إيمانية في موضوع: شكر النعم، مع الأستاذ محمد الخياطي.

وفي الموعد الليلي في الساعة العاشرة بعد صلاة التراويح، يلتقي المشاركون، عبر الأثير، مع الأمين العام لجماعة العدل والإحسان الأستاذ محمد عبادي للحديث في موضوع: “الفقر إلى الله”.

جدير بالذكر أن مواد برنامج الرباط تنقسم إلى قسمين، فبالإضافة إلى المواد التي يتم بثها في قناة الشاهد، فإن هناك قسم آخر لا يبث، وهو خاص بالأفراد في خلواتهم مثل القيام والتهجد والتبتل إلى المولى الكريم، والدعاء، وجلسة الشروق التي تخصص لقراءة السور والآيات الفاضلة وذكر الله بالكلمة الطيبة “لا إله إلا الله” والتسبيح، وجلسة للصلاة على الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم قبيل صلاة الظهر، وجلسة قبيل صلاة المغرب تخصص للقرآن قراءة واستماعا ولذكر الله بالكلمة الطيبة وبالتسبيح وأذكار المساء، وبالبرنامج أيضاً أوقات حرة للراحة والمطالعة والعمل والقيام بأشغال البيت.

طالع أيضا  المرأة ورمضان.. بين الموروث الاجتماعي والباعث الإيماني