يستمر الرباط الجامع في يومه الثاني، الذي يوافق 20 رمضان، 14 ماي 2020 ببرنامج غني وحافل يجمع بين الذكر والصلاة والدعاء والدروس والمواد التربوية العلمية.

وبعد الإقبال الكبير على المواد التي عرضت في قناة الشاهد عن الجلسة الافتتاحية ومواد اليوم الأول، يكون السادة المرابطون والسيدات المرابطات في اليوم الثاني، في موعد مع عضو الهيئة العامة للعمل النسائي الأستاذة بديعة سعدون المستشارة في التوجيه والتخطيط التربوي، والباحثة في علم اجتماع التنمية، للحديث في موضوع المداراة والتغافل. في الجلسة الأولى التي تبث بعد صلاة الظهر اليوم.

وبينما كانت موعظة يوم أمس في موضوع “تجديد التوبة”، فإن موعظة اليوم بعد صلاة العصر في الساعة 16:30 مساء، ستكون مع الأستاذ نجيب مكاوي وسيخصصها للحديث عن موضوع: “الرباط فرصة للتعمق في الذات”.

وسيكون الموعد ليلا في الساعة العاشرة بعد صلاة التراويح، مع عضو مجلس الإرشاد، الأستاذ عبد الله الشيباني، الخبير في التدبير الاقتصادي والشؤون التربوية والأسرية، ليمتع المرابطين بحديثه في موضوع: “ميزانية الوقت والقصد في تدبيرها وتنظيم الحياة 3”.

وتجدر الإشارة إلى أن مواد برنامج الرباط تنقسم إلى قسمين، فبالإضافة إلى المواد التي يتم بثها في قناة الشاهد، التي أشرنا إليها أعلاه، فإن هناك قسما آخر لا يبث، وهو خاص بالأفراد في خلواتهم مثل القيام والتهجد والتبتل إلى المولى الكريم، والدعاء، وجلسة الشروق التي تخصص لقراءة السور والآيات الفاضلة وذكر الله بالكلمة الطيبة “لا إله إلا الله” والتسبيح، وجلسة للصلاة على الرسول الأكرم صلى الله عليه وسلم قبيل صلاة الظهر، وجلسة قبيل صلاة المغرب تخصص للقرآن قراءة واستماعا ولذكر الله بالكلمة الطيبة وبالتسبيح وأذكار المساء، وتخترقها أوقات حرة للراحة والعمل والمطالعة وأشغال البيت.

طالع أيضا  الرباط الجامع ينتصف.. وهذا برنامج يومه الخامس لتَغْرف المزيد