دعت الكتابة الوطنية للاتحاد الوطني لطلبة المغرب طلبة الجامعات إلى خوض احتجاجات في مؤسساتهم، رفضا لما سمته بـ “العبث بالجامعة العمومية” يومي الأربعاء والخميس 04 و05 مارس، فضلا عن عقدها ندوة صحافية يوم غد الأربعاء وفق بلاغ عممته على الصحافة.
ويفترض أن تكشف الكتابة الوطنية للمنظمة الطلابية، المعروفة اختصارا بـ “أوطم”، موقف الاتحاد وطلاب الجامعات من مشروع البكالوريوس، الذي أثار قرار الوزارة تطبيقه في الموسم المقبل جدلا في الأوساط الإعلامية والنقابية والسياسية، لاسيما لدى أساتذة التعليم العالي والطلبة.
وتداول طلبة الجامعات منذ يوم أمس الإثنين وسم “لا للعبث بالجامعة العمومية” تفاعلا مع نداء الكتابة الوطنية.
ووفق بلاغ الكتابة فإن دعوتها للاحتجاج جاء ردا على المسار الذي تعتبره “عبثا” في التعامل مع منظومة التعليم العالي من قبل المؤسسات الوصية عليها.
ورفض بلاغها “كل سياسات التخريب الممنهجة التي تستهدف الجامعة المغربية، لهدم بنيانها والإجهاز على ما تبقى من مقوماتها”.
كما عبر عن رفض الكتابة الوطنية لـ “القرارات والمشاريع الانفرادية والارتجالية والاستعجالية التي جعلت من الجامعة مختبرا لتجاربهم الفاشلة”، مسجلا تنديده بـ “القرارات الأمنية الرامية إلى كبح جماح الحركة الطلابية والتضييق على مناضليها ومنع أنشطتها”.
وأكد بلاغ الندوة الصحافية الذي عممته “أوطم” على الصحافيين، أن الهدف من الندوة هو تسليط الضوء على “خلاصات موقف الاتحاد من مشروع الباشلور”، و”تقديم تقرير الاتحاد حول وضع التعليم العالي العمومي بالمغرب”.
البلاغ ذاته أوضح أن الكتابة الوطنية ستقدم الملف المطلبي الوطني، فضلا عن عرض مستجدات ملف الطلبة المطرودين بكلية العلوم بجامعة ابن زهر بأكادير.

طالع أيضا  أوطم: من الإجازة إلى البكالوريوس.. التعليم في المغرب حقل تجارب بالتناوب