نددت التنسيقية المحلية لفعاليات وهيئات المجتمع المدني ببرشيد بقرار الإعفاء الذي وصفته بـ “الجائر والارتجالي” في حق الأستاذ الخامس غفير الذي أصدره مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة البيضاء سطات.

واستنكرت التنسيقية في بيان لها مساء اليوم إعفاء “الخامس غفير” أستاذ بالثانوية التأهيلية عمر الخيام ببرشيد من مهام الحراسة العامة تحت ذريعة “المصلحة العامة “، مسجلة تضامنها “المطلق واللامشروط” معه باعتباره أحد أعضائها.

وشددت التنسيقية على أن الأستاذ غفير “مشهود له بالكفاءة والخصال الحميدة داخل وخارج الحقل التربوي”، مطالبة الجهات المعنية بـ “التراجع الفوري عن مثل هذه القرارات الجائرة والتعسفية التي تعود بالمغرب إلى سنوات القمع والرصاص”.

ودعت التنسيقية كل الفعاليات النقابية والسياسية والحقوقية والجمعوية إلى “فضح كل أشكال التضييق والإعفاءات التي أصبحت تطال الأطر التربوية بسبب انتماءاتها السياسية والنقابية والجمعوية”.

طالع أيضا  الجمعية: قرارات توقيف أساتذة الطب تعسفية ونطالب بسحبها الفوري