نظمت جماعة العدل والإحسان بمدينة وادي زم، فجر اليوم الأربعاء 05 فبراير 2020 بمسجد الداخلة، وقفة تضامنية مع أهل القدس الشريف، استجابة لنداء الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، تلبية لنداء “فجر الأمل”، الذي أطلقه المقدسيون ردا على الاعتداءات المتصاعدة على المسجد الأقصى، من اقتحامات للمستوطنين وإبعاد للمقدسيين واعتداء عليهم وعلى حرمة المسجد، وتشديد الإجراءات الأمنية عليه وعلى المسجد الإبراهيمي في الخليل في محاولة للسيطرة الكاملة عليهما.

وقد ندد الحاضرون بصفقة القرن التي يراد من خلالها تفويت الأراضي الفلسطينية للعدو الصهيوني تحت أغطية مكشوفة، واستنكروا تخلي الأنظمة العربية عن القضية الفلسطينية؛ وجنوح بعضها للتطبيع العلني مع الكيان ومباركة صفقته وخنوع البعض الآخر اتباعا لسياسة دفن الرأس في التراب.

وأكدوا على أن مكانة القدس وفلسطين ثابتة في قلوب الشعب المغربي، لن يتنازلوا عنها، وسيدافعون عنها بما أوتوا من السبل والاستطاعة.

طالع أيضا  خبير سياسي: الاحتلال الصهيوني جزأ الضفة إلى 225 جزيرة