انتقل إلى عفو الله ورحمته، صباح يومه السبت 28 دجنبر 2019، الصحفي المغربي البارز مصطفى العلوي مدير أسبوعية “الأسبوع الصحفي” عن سن يناهز 83 عاما.

وتوفي مصطفى العلوي، الذي اشتهر بلقب “قيدوم الصحافيين المغاربة” في منزله بمدينة الرباط، بعد أن تدهور وضعه الصحي في الآونة الأخيرة.

صاحب العمود الشهير “الحقيقة الضائعة”، الذي ازداد سنة 1936 بمدينة فاس، يعتبره الكثير من المتابعين والصحفيين واحدا من شهود العصر الحديث في المغرب وأحد أبرز الأسماء الصحفية.

حصل الراحل على شهادة البكالوريا في مدينة الرباط، ودرس بالمدرسة الوطنية للإدارة. واشتغل موظفا بوزارة التعليم قبل أن يحط رحال الإبداع في ميدان الصحافة، إذ شغل لسنين طوال منصب مدير عام ورئيس تحرير جريدة “الأسبوع الصحفي”.

رحم الله الفقيد وألحقه بالصالحين من عباده وأخلف الجسم الصحفي وعموم المغاربة خيرا.