تحدثت الدكتورة حسناء قطني، عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان، عن تطور أداء الفعل السياسي للدائرة خلال السنة الفارطة مقارنة بالسنوات الماضية؛ فقالت: “لست أبالغ إن قلت بأن الأداء السياسي للجماعة في تحسن مطرد، الشيء الذي أكدته كل التقارير التي عرضت ونوقشت في هذه الدورة. وذلك من خلال العديد من المؤشرات الدالة؛ نذكر منها: تفاعلها السريع مع مختلف الأحداث الجارية، ومواكبتها اليقظة للنقاشات العمومية، وكذا حضورها القوي في جل المحطات التضامنية جنبا إلى جنب قوى سياسية وحقوقية”.

واعتبرت قطني، في تصريح خصت به موقع مومنات.نت، خلال أشغال الدورة الثالثة والعشرين للمجلس القطري للدائرة السياسية لجماعة العدل والإحسان أن “أهم ما ميز فعلها السياسي خلال هذه السنة هو مشاركتها في العديد من التنظيمات العمومية والتعبيرات المجتمعية سواء على المستوى المركزي أو المحلي”.

تتمة التصريح على موقع مومنات.نت.

طالع أيضا  كلمة الدكتور متوكل في مقدس 23: الاستبداد لا مستقبل له ومستمسكون بمبادئنا ما بقينا