فيما يلي روبورتاج جامع لجزء من كلمات الأطر التي شاركت في الندوة الصحفية الدولية، المنعقدة صباح يوم السبت 14 شتنبر 2019 بالعاصمة بروكسل بخصوص البيوت المشمعة، والتي أطرها ناشطون بمنظمات حقوقية دولية، أجمعوا على سمو الحق في التملك في القوانين الدولية، التي صادق عليها المغرب، وأيضا الوطنية المنصوص عليها دستوريا، ليخصلوا أن تشميع بيوت أعضاء من جماعة العدل والإحسان هو عمل خارج القانون، ويضرب في حق من الحقوق الفردية للمواطنين.

يذكر أن هؤلاء الناشطين سبق لهم أن قاموا بزيارة ثلاثة بيوت مشمعة (بالدار البيضاء والقنيطرة وطنجة)، شهر أبريل الماضي، وعاينوا مباشرة الانتهاك الخطير لحقوق المشمعة بيوتهم من طرف السلطات المغربية.

طالع أيضا  إغلاق المساكن في ميزان القانون (3)