اختفى أربعة شبان وهم يحاولون الوصول إلى الضفة الأوروبية، يوم الخميس الماضي (5 شتنبر 2019) وذلك بعد اتخاذهم “جيت سكي” وسيلة للهجرة “السرية”، ولا زال مصيرهم مجهولا إلى الآن.

وحسبما ذكرت وكالات أنباء، فإن الشبان الذين تتراوح أعمارهم ما بين 25 و31 سنة، والمنحدرين من مدينة العروي، غادروا البلاد من سواحل الناظور، طمعا في الوصول إلى إسبانيا.

يشار إلى أن مواقع التواصل الاجتماعي قد اهتزت هذه الأيام على وقع الصور التي تنقل الازدحام الشديد في مدينة أولاد تايمة، وذلك من أجل الترشح لنيل فرصة العمل الموسمي في فرنسا، وتحديدا لدى شركة فلاحية تعنى بجني الحوامض.

وقد أثار هذا الاكتظاظ غير المسبوق بمحيط دار الشباب بالمدينة، تعليقات رواد مواقع التواصل، حيث رأى الكثيرون أن هذا المشهد يعكس حجم البطالة وواقع انعدام فرص الشغل خاصة عند الشباب.

طالع أيضا  فيديوهات صادمة عن الهجرة تنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي