أطلقت التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين نداءً تدعو فيه إلى تنظيم وقفة احتجاجية، وذلك يوم الأحد القادم 15 شتنبر 2019 على الساعة العاشرة والنصف صباحا أمام مقر البرلمان بالعاصمة الرباط.

وأكدت أن هاته الوقفة تأتي “تنديدا بجريمة الترسيب التعسفي الذي طال أزيد من 150 أستاذ/ة”، ودعت في ندائها كافة “الهيئات النقابية والحقوقية والجمعوية والوسائل الإعلامية وكل المتضامنين الحضور المكثف لهذه الوقفة”.

يذكر أن الأساتذة المرسبين قد خاضوا عدة معارك نضالية مع ما رافق كل ذلك من تضامن واسع مع قضيتهم، وذلك إثر قرار لوزارة التربية الوطنية بإقصاء 150 أستاذا من التوظيف، على خلفية تنظيمهم لإضرابات ووقفات احتجاجية، في نوع من الانتقام من تحركاتهم وجرأتهم على قيادة حراك الأساتذة المتدربين.

طالع أيضا  الأساتذة المتدربون يعتصمون ويحتجون أمام البرلمان تزامنا مع عرض "البرنامج الحكومي"