قدم الأستاذ عبد العلي نقري، في الحلقة التي بين أيدينا، “نغمة جديدة سماوية عملاقة وصفت بالأسطورة في الأداء خاصة في الابتهال ثم القرآن، نغمة حير صاحبها كبار أهل النغم والطرب بقراراته القوية وجوابات جواباته الحادة. نغمة تعتبر حسب الباحثين والنقاد نسخة ممتدة ومطورة للشيخ علي محمود شيخ المادحين رحمه الله”؛ إنه الشيخ محمد عمران.

وقدم نقري، في حلقته الجديدة من برنامج “أنغام السماء” الذي تبثه قناة الشاهد الإلكترونية، التعريف التالي للشيخ القارئ:

هو الشيخ محمد عمران هريدي السيد، من مواليد مدينة طهطا محافظة سوهاج في 15 من أكتوبر سنة 1944 وتوفي في 6 من أكتوبر سنة 1994 عن سن بلغت 50 عاما؛ قضاها بين دفتي المصحف قارئا موجودا وبين سطور نغم أشعار العاشقين المادحين لحضرة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم.

عاش منور البصيرة رغم فقدانه لبصره مباشرة بعد سنة واحدة من ولادته أي سنة 1945. حفظ القرآن في سن العاشرة على يد الشيخ عبدالرحيم المصري ثم ضبط فن التجويد على يد الشيخ محمود جنوب.

طالع أيضا  وقفات مع أحاديث حول فضل القرآن وأهله (4)